Tuesday, May 26, 2009

انت كويتي ؟ اذا انت ليبرالي

غالــــبا لا احبذ ان ارد ببوست على الزملاء المــــدونين لاني اعتـــــبر بان ما يكتبونه هو رأيهم مثل ما اكتب انا رأيي هنا والكل حــــــــر بتفكيره وآراءه و أحترم الآراء حتى وان خالفتها وناقشــــتها معهم فهذه هي الديمقراطيه وهذا ما يجب ان يكون هنا وبأرض الواقع ايضا بالنهاية كلنا كويتيين واخوه


بالايام القليـــله السابقه قرأت عددا من المقــالات التي تندد بالمدونات الالحاديه وهذا من حقهم .. اولا هي غيرة على الدين وثانيا لما تحمله بعض هذه المدونات من اسـفاف بالطرح وكلمات تخرج عن اطـــار الآداب العامه وانه لـــيس هناك مجال للحوار العقلاني فبعضهم يسب لمجرد السب

ولكن ما استوقفني هو ربط الالحاد باللـــيبراليه والعلمانيه والبعض يربطها بالشيوعيه والماركسيه ولا اعرف ماهو الرابط بين الليبراليه والشيوعيه .. اخيرا مقالة نبـيل العوضي التي خبص فيها الاولي والتالي .. ولا استبعد ان هذا كله هو ضرب التيار الليبرالي حيث الكل يعلم حساسـيه هذا الامر لدى المجتمع ولكنه ضرب لا يرقى بأن يوجه لماذا ؟؟ لانه ليس متصل بالواقع وهو ضرب سياسي بحت وبهذا البوست سوف اوضح بعض الامور

لكي نكون بالصوره يجب ان نسأل ما هو معنى العلمانيه ؟؟

العلمانية تعني اصطلاحاً فصل الدين والمعـــتقدات الدينية عن السياسة والحياة العامة، وعدم إجبار الكل على اعتناق وتبني معتقد أو دين أو تقليد معين لأسباب ذاتية غــير موضوعية. ينطبق نفس المفهوم على الكون والأجرام السماوية عندما يُفسّر بصورة مادية عِلمية بحتة بعيداً عن تدخل الدين في محاولة لإيجاد تفسير للكون ومكوناته

وفي أحد معانيها ، العلمـــانية قد تؤكد حرية الدين ، والتحرر من فرض الحكومة الدين على الناس ، ان تتخذ الدولة موقفا محايدا على مســـائل العقيدة ، ولا تعطي الدولة امتيازات أو اعانات إلى الاديان. بمعنى آخر ، تشير العلمانية إلى الاعتقاد بأن الانشطة البشريه والقرارات ، ولا سيما السياسية منها ، ينبغي أن تستند إلى الادلة والحقيقة بدلا من التأثير الديني

هنا نجد ان العلمانيه ليست مذهب لاديني او ملحد فالدين موجود وللكل حرية اعتناق اي دين ولكنها تفصل الدين عن الدوله وان لا تتأثر الـــدوله بأي دين كان .. ولنا بما يحصل الآن من اتهامات شيعية سنيه بالنسبة لموضوع مادة التربيه الاسلاميه خير دليل فهذا تخصــــــص وزارة التربيه ولكن الاعضاء يتدخلون بها وجعلوها مسأله سياسيه وهي مسأله تربويه تعليميه بحته

وبما ان الكـــويت دولـــــــه يعتنق معظم شعبها الدين الاسلامي وايضا مجتمع تحده العادات والتقاليد فصعب جدا ان تطبق العلمانيه به وسيواجه بالرفــض من قبل الكثيرين .. ناهيك استـــخدام الدين بالمسائل الاجتماعيه بالدوله كالزواج والميراث والطلاق وغيرها من الامور .. لذا فالــــــكويت ليست دولة علمانيه لانها تعتمد على الدين ببعض الامور بالرغم من اخذها لبعض الامور

نأتي الى الليبرالي .. ما معنى الليبراليه ؟؟

التحرّرية أو الليبرالية (liberalism) اشتقت كلمة ليبرالية من ليبر liber وهي كلمة لاتينية تعني الحر .الليبرالية حـاليا مذهب أو حركة وعي اجتماعي سياسـي داخل المجتمع، تهدف لتحرير الانسان كفرد وكجماعة من القيود السلطوية الثلاثة السياسية والاقتصادية والثقافية، وقد تــــتحرك وفق أخلاق وقيم المجتمع الذي يتبناها تتكيف الليبرالية حسب ظـــروف كل مجتمع، وتختلف من مجتمع غربي متحرر إلى مجتمع شرقي محافظ

تقوم الليبرالية على الإيمان بالنزعة الفردية القائمة على حرية الفكر و التسامح و إحترام كرامة الإنسان و ضمــــــان حقه بالحيــــــاة و إعتبار المساواة أساسا للتعاون و منطلقا لإحترام الأفراد وضمان حريتهم و لا يكون هناك أي دور للدولة في العلاقات الإجتماعية أو الأنشطة الإقتصادية إلا في حالة الإخلال بمصالح الفرد و المجتمع.
و تــقوم الليبرالية أيضا على تكريس سيادة الشعب عن طريق الإقتراع العام و ذلك لتعبير عن إرادة الشعب و التخلص من الفساد في المجتمع و إحترام مبدأ الفصل بين السلطات التشريعية و القضائية و التنفيذية و أن تخضع هذه السلطات للتعديل من أجل ضمــــان الحريات الفردية و للحد من الإمتيازات الخاصة و رفض ممارسة السيادة خارج المؤسسات لكي تكون هذه المؤسسات معبرة عن إرادة الشعب

نجد بالتعريفين السـابقين ان الليبراليه لا تمت الى الادعاءات التي نراها بصله فكل ملحد هو ليبرالي وكل ليبرالي هو ملحد معيار خاطيء .. فاللــــــــيبراليه كما نرى انها تختلف من مكان الى آخر بل تختلف من شخص الى آخر وليس هناك منهج يستطيع اي شخص ان يتبعه فمجالها مفتوح خصوصــــا انها تتحرك وفق اخلاق وقيم المجتمع وانها تتكيف حسب ظروف المجتمع

وايضا الليـــــبراليه تعطي حـــــق الفرد بالتــعبير وحرية الاختـــيار مع احـــترام القوانين وعدم التعدي على حقوق وآراء الاخرين ناهيك عن حرية مشاركته بالسلطات الثلاث فهو يستطيع ان يصبح وزير او نائب او قاضي
.

اقرؤوا السطور المعنيه بالليبراليه وستجدون دستور دولة الكويت يخرج من خلالها .. نعم فالدســــتور الكويتي اعطانا كل هذه الحقوق والدستور حدد بأن الاسلام مصدر من مصادر التشريع وهنا تكمن مرونة اللـــــــــيبراليه حيث انها تكيفت مع المجتمع الكويتي المسلم بحيث وضعت الاسلام بخانة المصادر التي استخدمت بالتـــشريع بالرغم من ان اللـــيبراليه لا تأبه بديانة الشخص ولم يفوت الدستور هذه الجزئيه واعطى كل حقوق المواطنه الى اي شخص لا يعتنق الاسـلام والمسيحيين الكويتيين خير دليل وهنا تكمن روح الليبراليه .. وبهذه الجزئيه عمل الدستور على استخدام الاســـــلام ببعض الامور التي تعارض العلمانيه على ان لا يتعدى على من لا يعتنقون الدين الاسلامي ولا يفرض الدين على كل مسائل الدوله
نستنتج من هذا ان الكويت دولة ليبراليه مدنيه وليست دوله دينيه .. وان كل من يشارك بالانتخـــــابات وكل من يتحدث عن الدستور وكل من يساهم بالتشريع وخلافه بأنه ليبرالي لانه يعيش ويعمل ويناقش ويقول رأيه تحت مظلة الدستور الليبرالي الذي اعطاه حرية التعبير والحقوق الفرديه والحريه الشخصيه وغيرها .. وبالرغم من وجـود بعض القوانين التي تعارض الدستور الليبرالي وكل ما نستطيع قوله عن هذه القوانين هو انها غير دستوريه

اذا كل التيارات الاسلاميه ليبراليه .. الا اذا كانت تتخذ مبدأ التقيه السياسيه على ان تصل الى مبتغاها بعد الوصـــــول الى المجلس والى سدة السلطات الثلاث ومن ثم تنقلب على هذا الامر فهذا شيء آخر .. فهذا يعتبر نفاق واتباع منهج آخر وهو الغــــــــاية تبرر الوسيله وايضا هذا لا يمت للاسلام بصله فكل ما يفعلونه يتعارض مع الاسلام لاستخدامهم طرق ابتكرها الغرب الكافر

الخلاصه .. اذا كان هناك اي ليبرالي ملحد فهذا لا يعنــي ان كل الليبراليين ملحدين .. واذا كان هناك من يتعدى على الدين فالليبراليه تدين هذا الفعل كما العلمانيه لانهم يحتــــــرمون الاديان .. واستخدامهم لهذه الامور لأنهم حزينين على كراسيهم بالمجلس ويريدون اسقاط التيار الليبرالي وان يلتفـت الناس لهم لا تنطلي على اشخاص واعين لما يفعلون وانا اعرف مدى حسرتهم لان الليبراليه هي من اوصلت المرأه المـــجلس لانها لا تفرق بين الجنس فالمرأه فرد من المجتمع ولها الحق في جميع الحقوق والواجبات وهو عكس ما يدعون اليه

فيا نبيل العوضي الليبراليه تدين السب والشتم وتتبع القنــــــوات القانونيه لهذا الامر .. و نغزتك على البغدادي رديت عليها ببوست سابق .. وايضا دعوتك على فرض شرع الله دعوة مبطـــنه للاخلال بالدستور فهناك قوانين يا اخ نبيل .. والى نبيل وغيره لا تحطون كل شي على الليبراليه لانكم انتوا تتكلمون على كيفكم بفضل اللــــــيبراليه الي مو عاجبتكم وانتم بالواقع ليبراليين .. وايضا قال تعالى : يا ايها الذين آمنوا أوفوا بالعقود .. والدستور عقد بين الحاكم والمحكوم

وايضا هذا البوست الى كل ليبرالي يعتقد بأن الليبراليه هي الالـحاد فالليبراليه نــظام سيـــــاسي وليــــس بعقيده .. ويا كثر الليبراليين الي متمسكين بدينهم بدون غلو الجماعات السياسيه الاسلاميه واهل الــــكويت طـــول عمرهم عايشين بدون مبدأ الغلو والتسامح و وافقوا واثنواعلى الدستور ولكنهم لم يلحدوا ويكفروا بالله عز وجل

======================

غدا الاربعاء الساعه 7 ونص تجمع بساحة الارادة لتغيير رئيس مجلس الامه
وانا اتمنى من الحكومه ان تلتزم بالحياد ولا تصوت ... واعضاء المجلس بالتصويت لمنافس الخرافي ايا كان واتمنى ان يكون السعدون

======================


اللهــــــــــــــــــــــــم لا اعـــتــــــــــــــــــــــــــــــــــــراض

23 comments:

nanonano said...

شكرا جزيلا مهندسنا

و فعلا في ناس يعتقدون اليبراليه سبّه

لأنهم ما حاولوا أنهم يعرفون شنو معناها الحقيقي..أو ما يبون يعرفون لأن أريح

بس طرحك للموضوع وايد لطيف..و سهل للفهم

عشان جذي قاعده أشكرك
;)

Enter-Q8 said...

واحد مهاجمني بديوانية وقاعد يصرخ بصوت عالي و حالته حاله
هذا افكاره مسموه
هذا ليبيري
كان اضحك و اقوله انت كذاب
و اتحداك انك تثبت اني ليبيري
قال كلامك قلت كذاب كلامي نفس كلامك
قال افكارك
قلت عطني دليل ان دولة ليبيرية
تتضمن نفس افكاري
قال لا اليبيرية معتقد وافكار
كان اخزه و اخز اللي بالديوانية
قلت الشرهه مو عليك على اللي قاعد معاهم اللي ما في واحد فيكم يا بهايم قاله اسمها ليبرالي

شـقـــران said...

مهندسنا الغالي

مساء النرجس
:)


موضوع جدير بالقراءة وصيغ باسلوب علمي متزن

أحييك على ذلك


وحقيقة فإن لدي نقطتان

الأولى

دخول الاسلاميين للمجلس ليس من باب أن الدستور ليبرالي بل من باب أن الشريعة الاسلامية مصدر للتشريع ، لذلك لا نأطرهم بالليرالية أو التقية السياسية


النقطة الثانية وقد ذكرتها في موضوعك وأود حقيقة أن اشدد عليها وهي

الليبرالية هي فكر سياسي انساني وهي بعيدة كل البعد عن الايديولوجيا


هناك من يخلط بين الامرين!..وهذا يدل على خلل عميق في قضية الفهم لاصطلاح الليبرالية


كما أن الليبرالية كفكر سياسي أخذ المفكرون السياسيون في البحث فيها بشكل أكبر وذلك لتفادي عنصر الفردية اللامحدود فيها

مثال على ذلك هم المحافظون الجدد..فأساس منبعهم الفكري وليس السياسي هو محاولة الحد من أنانية الفردية وهي الفكرة الرئيسية التي جمعتهم جميعا في واشنطن قبل أقل من عقدين
!



شكرا على الموضوع وشكرا على الطرح الهادئ


تقبل مني أجمل التحايا

حدس + سلف = الاصلاح وتطبيق الشريعه الاسلاميه said...

خلني اعطيك من الاخر ليبرالي وعلماني نفس الشي
والدين الاسلامي يرفض الليبراليه والعلمانيه يرفضا ضارما انت ليبرالي او علماني انت تعتبر خارج عن المله
وبس

حدس + سلف = الاصلاح وتطبيق الشريعه الاسلاميه said...

حلو

طموحة مملوحة said...

موضوعك بيفيدني حق ثقافيتي



مشكور وايد

someone_q8 said...

السلام عليكم

اخوي البشمهندس لك مطلق الحرية بما تقوله , لكن جملتك هذه اعتقد كنت قايلها وانت امعصب وهي :

والى نبيل وغيره لا تحطون كل شي على الليبراليه لانكم انتوا تتكلمون على كيفكم بفضل اللــــــيبراليه الي مو عاجبتكم وانتم بالواقع ليبراليين



مالي شغل بنبيل وغيره لكن انت اتقول انتوا تتكلمون على كيفكم بفضل الليبرالية ؟؟؟؟؟

ليش ياخوي هالجملة ؟ ليش قبل كنا عايشين بديكتاتورية وقمع لا سمح الله ؟
ولا كنا مضطهدين وعبيد ؟؟

قبل لا يكون هناك دستور كان الشعب الكويتي ينحكم بالشورى وبين الحاكم والمحكوم كل حرية وقبل الدستور كان الكويتي ياخذ راحته بالكلام وقبل لا اتكون الكويت موجودة كان الاسلام يعطي الحرية للفرد واكبر مثال لما الصحابة يختلفون مع بعض وكل واحد يقول رأيه وهو مرتاح , ويختارون خليفتهم بالانتخاب مثل ما حدث في خلافة سيدنا عثمان بن عفان وبين سيدنا علي بن ابي طالب رضي الله عنهم أجمعين


تعليقي هذا على الجملة اللي ذكرتها فقط وليس على باقي الموضوع



وبالنسبة للدستور ما راح انقول عنه شيء لانه من ولي الامر والذي تجب طاعته في كل امر الا ما حرم الله والحمدالله حكامنا فيهم كل خير وبعدين حتى لو انغير مادة من الدستور مافيها شيء لان الدستور مو قرآن خصوصا اذا كانت هالمادة تناسب قيمنا و فوائدها اكثر من ضررها

Barrak said...

كاسك ياخوي كاسك

دستور 1962 said...

اسلوب البوست تثقيفي و هاديء
و لكن
غالبيتنا قرينا و درسنا هالمصطلحات بطريقة علمية
لكن الواقع شيء آخر
الواقع في الكويت ليس كالتفسيرات العلمية اللي تفضلت فيها
الليبرالي في الكويت هو من ربع المنبر الديمقراطي و ربع المنبر تاريخياً ضد قضايا اسلامية عديدة
لهذا تحولت الليبرالية من مفهوم لابأس به في الكتب الى واقع غير مقبول لمعارضته قيم المجتمع

شكراً

وجهة نظر قريبة نوعاً ما في هالموقع

http://eb9ara7a.blogspot.com/2009/05/blog-post_12.html

و ايضاً

http://www.altariq2009.com/?p=393#comments

Eng_Q8 said...

نانو

عفوا

للاسف يسمعون من اهني واهني مع وضع شوية بهارات علشان يكرهون الناس فيها وينضمون اليهم

شهاده اعتز فيها :)

Eng_Q8 said...

انتر

ناس ضايعه

بالنهايه كلنا ليبراليين اذا كنا نلتزم بالدستور :)

Eng_Q8 said...

شقران

صباح ماي الورد المنقع بالزعفران اشلون لا تسالني :p

شكرا

اتصدق عاد لو مااعرفك جان قلت انك طحت بالحظره بس حسافه انت مو مع التيار الاسلامي :p

بل هي تقيه سياسيه بحته .. نعم الاسلام مصدر من المصادر ولكن ليس هو المصدر الاساسي .. وايضا الدستور لم يحمل بطياته اي ماده مستوحاه من الدين الاسلامي .. انما الاسلام كالاطار الذي يحدد لنا بعض الامور فقط لا غير وايضا استخدامه بالمعاملات الاجتماعيه كالزواج وغيره

وبالنسبه لنظرتهم ادعوك لقراءة هذا المقال فهو كافي ووافي انشالله :)

http://www.alwaqt.com/art.php?aid=17802

==

بالزبط ليس لليبراليه اي مصدر انما هي تتغير حسب مفهوم المجتمع

وهذا الي حاصل بالكويت

حبيب وكل عام وراكان بخير :)

Eng_Q8 said...

حدس

هذا ان يدل انما يدل على تفكير سطحي جدا

ومن انت حتى تعتبر الليبرالي خارج من المله ؟؟

والله حاله

===

لا مو حلو .. الحلو الماكنتوش الي مسويه نك

Eng_Q8 said...

طموحه

موفقه

العفو

Eng_Q8 said...

انسان كويتي الليبرالي:p

وعليكم السلام والرحمه

لا مو معصب كنت هادي ل؟أبعد الحدود وقاعد ادخن واشرب قهوه :))

بالنسبه للتاريخ الكويتي اعتقد بانه لا يخفى عليك ماحدث ابان المجلس التشريعي الثاني بأواخر الثلاثينات وحادثه البراك والتكاسي
وغيرها من الامور الكثيره التي لا اريد ان اخوض فيها فقط تذكرها وستعلم انني مصيب بهذه النقطه

دائما لا احبذ مقارنة الدوله الاسلاميه ابان عهد الرسول عليه الصلاة والسلام والخلفاء الراشدين فنحن لن نصل الى رفعة مقامهم لذا فالمقارنه ظالمه واساسا ليس هناك مقارنه اهم وين واحنا وين

واذا كنت تريد المقارنه بين ما بعد الخلفاء الراشدين والآن لنا في هذا الحديث الف موضوع وموضوع والاف الحجج والاف القصص والاف المواقع التي تدل على جور الخليفه وظلمه للناس مع الاخذ بعين الاعتبار ان هناك بعض الخلفاء كانوا عادلين

اخي العزيز ان تنظيم الحياة البشريه يجب ان يرتقي ويتغير مع الزمن نعم سوف نختلف عن من سبوقونا وهذه هي الحياة

فابن القيم الجوزيه قال .. لكل زمان ومكان قوانينه وتشريعاته

وابن تيميه ان الله يقيم الدولة العادلة وان كانت كافرة ولا يقيم الظالمةوان كانت مسلمة

وبالنسبه لتغيير مواد الدستور فان التغيير يجب ان يكون للافضل ولحريه اكثر وديمقراطيه اكثر اما غير هذا فان التغيير غير دستوري

Eng_Q8 said...

براك

قلاصك يالبرك

Eng_Q8 said...

دستور

شكرا للاطراء

اعتقد باني شرحت بالموضوع معنى الليبراليه بشكل تفصيلي ووضحت ايضا بان كل من يؤمن بالدستور هو ليبرالي وايضا وضحت ان اليبراليه تختلف من شخص الى شخص اخر فلا مرجع لها

والواقع ان الليبراليه ليست مختزله بالمنبر الديمقراطي واسمحلي اي شخص يختزلها فقط بالمنبر فهو خاطيء

وماهي القضايا الاسلاميه بالضبط ؟

اليبراليه فكر وليست ايدولوجيه كما ذكر العزيز شقران لذا ماهو موجود بالكتب موجود بالمجتمع وهذا هو الواقع الذي يتحاشاه الكثيرين

مع احترامي للاخوه الذين وضعت روابطهم فتحليلهم مضحك ومبرمج في رؤوسهم ولا يمت لللواقع بصله لماذا ؟ بسبب الخلاف الاسلامي الليبرالي بكل بساطه :)

شباب حدس said...

أظننا لن نختلف في هذه التعريفات الجميلة، لكن الأهم هو المعرف في أذهاننا وأفعالنا عند استخدامها، فهي - الليبرالية - بجانب المعاني الجميلة التي طرحتها - سيادة قانون وخلافه - تستغل أحيانًا لتمرير أطروحات شخصية، تتعارض مع "النظام العام" * للدولة.

________
* النظام العام: مصطلح دستوري، واجب الالتزام على المواطنين والمقيمين، يعني الأسس الاجتماعية والاقتصادية والسياسية للدولة، والتي بين الدستور مفرداتها، مع إسلام وعروبة وحرية و ... الخ.

EXzombie said...

دستوريا

دين دولة الكويت الاسلام

عرفيا

كل دولة نظامية علمانية

انسانيا

الليبرالية واجب انساني

Eng_Q8 said...

حدس

صاحب الفكر الليبرالي الصحيح لا يمرر مصلحته الشخصيه من خلال فكره لان القانون فوق الجميع

ولكن لا انكر ان هناك من يلعب على هذا الوتر ... مثله مثل من يلعب على وتر الدين ومشالله شكثرهم بالديره :)

Eng_Q8 said...

اكسزومبي

ممممممممم

ممكن

ahmad said...

كثيرون هم من يخلطوهن المفاهيم والمصطلحات .. إما جهلا أو عمدا لتحقيق مصالحهم وتمرير أفكارهم فوق رؤوس عامة الناس ..

موضوع جدا قيم ..

تحياتي ..

Eng_Q8 said...

احمد

شكرا